المجتمع المجتمع
random

مواضيع جديدة

random
random
جاري التحميل ...

ذهبت لتغطية الحدث فوجدت ابنها مشتبها به

صورة ارشيفية



 كتب ميرو عادل

قتل طالبان وأصيب 21 آخرون بحادث إطلاق نار، وقع في مدرسة ثانوية ببلدة بينتون الأمريكية في كنتاكي.

وتوجهت ماري غاريسون مينيارد المحررة الصحفية بموقع "مقاطعة مارشال ديلي أونلاين" الإخباري إلى مكان الحادث؛ لأداء مهام عملها لتكتشف أن المشتبه به هو ابنها ذو الـ15 عامًا.

وقالت زميلتها آن بيكيت لوسائل إعلام أمريكية، إنها ذهبت لمواساة والدة المشتبه به لأن تتولي القيام بمهمة تغطية الحادث بدلًا منها.

وحسبما ذكرت صحفية "كوريير جورنال"، اشتبه المحققون بأن "غابي باركر" هو الطفل الذي أخرج آلة نارية وصوّب النار ناحية الضحايا، الثلاثاء الماضي، بينما رفضت والدته التعليق على الحادث، موضحة أن سبب إطلاق النار لا يزال غير معروف.

ويقول أصدقاء الطفل المشتبه به، والذي يعزف آلة "الترومبون" النحاسية، إنه خجول ومقرّب جدا من أجداده.

عن الكاتب

ميرو

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

المجتمع